ام تعلم ابنتها وصهرها (زوج البنت )طرق الجماع

    شاطر

    الحب الثائر
    * عضــو نشيط *
    * عضــو نشيط *

    ذكر عدد المساهمات: 37
    تاريخ الميلاد: 17/11/1988
    تاريخ التسجيل: 22/07/2010
    العمر: 25
    مكان الإقامه: فى قلب من تهواني
    المهنه: عشق الورود

    ام تعلم ابنتها وصهرها (زوج البنت )طرق الجماع

    مُساهمة من طرف الحب الثائر في الجمعة يوليو 23, 2010 10:07 pm

    ومما جاء عن القدماء ما حكى عن وصية عجوز لبنتها قالت لها قبل أن تهديها لزوجها إنى أوصيك يابنيه بوصية إن أنت قبلتها سعدت وطاب عيشك وعشقك بعلك إن مد يده إليك فإنخرى وإزفرى وتكسرى وأظهرى له إسترخاء وفتور فإن قبض على شئ من بدنك فإرفعى صوتك بالنخير فإن أولج فيك فإبكى وأظهرى اللفظ الفاحش فإنه مهيج للباه ويدعو إلى قوة الإنعاظ فإذا رأيته قد قرب إنزاله فإنخرى له وقولى له صبه فى القبه غيبه فى الركبه فإذا هو صبه فطاطئى له قليلاً وضميه وإصبرى عليه وقبليه وقولى يامولاى ماأطيب نيكك وإن دخل عليك يوما مهموم فتلقيه فى غلاله مطيبه لايغيب بها عنه جارحه من جسدك ثم أعتنقيه وإلتزميه وقبلى عينيه وعارضيه وخديه فإن أراد المعاوده فأظهرى له المساعده فبهذا تبلغين إلى قلبه وتملكيه ويحبك وتحبيه هذا ماأوصيك به وتركتها وأتت زوجها وقالت له إعلم إنى قد ذللت لك المركب وسهلت لك المطلب فإقبل وصيتى ولاتخالف كلمتى فقال لها الزوج قولى مابدا لك فلست بخالفك فى ذلك قالت إذا خلوت بزوجتك فخذ ما أردت من النيك الصلب والرهز القوى وثاورها مثاورة الأسد لفريسته وإجعل رجليها على عاتقك وإدخل يدك من تحت إبطها حتى تجمعها تحتك وتقبض على منكبيها بأطراف أصابعك ثم ضع إيرك بين شفريها وأعركهما به وهو خارج ولاتولجه وقبلها وإدلك شفريها دلكاً رفيقاً فإن رأيتها تغيب فأولجه حينئذ كله فإذا دخل كله وحكت شعرتها شعرتك وإيرك داخل حرها فهرص زواياه وفتش خباياه ثم أخرجه إخراجاً رفيقاً وإبدأ بالرهز فإنها سوف تغربل من تحتك وترهز وتلتز بها وتريك غلمتها وتظهر شبقها وصنعتها حتى تصبه وإحرص كل الحرص وإجتهد أن يكون صبكما جميعاً فى موضع فذلك ألذ مايكون عندها فإذا فرغتما فقوما حينئذ فغغتسلا بالماء غسلاً نظيفاً وقد أهديتها لك وأوصيتها كيف تعمل وتغتسل ثم عودا إلى فراشكما فلاعبها ساعه وقبلها وخمشها ثم نومها على وجهها وإجلس على فخذيها وريق إيرك ترييقا محكماً وضعه بين ألبتيها وحك باب الحلقه قليلاً قليلاً فإنها تطمئن وتجد لذلك الحك برأس الإير لذه ودغدغه فأولجه قليلاُ قليلاً برفق حتى تستوفيه كله وإرهز وإبدأ فإنها من تحتك سوف تعينك فلا تزال كذلك حتى تصبه فإذا صب فضمها ضماً شديداً وألصق بطنك بظهرها وأسألها أين هو فإنها تخاطبك خطاب مذهول ولاتزال هكذا تفعل إن أحببت فى الحر أو فى الإست وإعلم أن النيك فى الإست ألذ مايكون فى النهار لأنك تشاهد خروجه ودخوله من عينه إلى بيضته فالليل نيك الحبل وهذا يابنى نيك أهل المعرفه والمجربين ولك أن تختار فيما تريد، وأما الجوارى فإن الواحده يمكن أن تباع لرجل وعشرين وثلاثين فتلقى منهم فنون وأنواع وتتعلم منهم نيكاً خلاف نيك الآخر فإن أراد المستمتع من واحدة من هؤلاء فليكلها إلى ماعرفت وليطالبها بالأنواع التى بها نيكت فإنها تريه من الزوايا والخبايا وتسمعه من الكلام والغنج مالم يقدر على سماعه، وأعلم أن القبله أول دواعى الشهوه والنشاط وسبب الإنعاظ والإنتشار ومنه تقوم الأيور وتهيج الإناث والذكور ولاسيما إذا خلط الرجل مابين قبلتين بعضه خفيفه وفرصه ضعيفه وإستعمل المص والنخرة والمعانقه والضمه فهنالك تتأجج الغلمتان وتتفق الشهوتان وتلتقى البطنان وتكون القبل مكان الإستئذان وإستدلوا بالطاعه على حسن الإنقياد والمتابعه والسبب فى شغف الإنسان بالتقبيل إنما هو لسكون النفس إلى من تحبه وتهواه فلذلك قالو البوس بريد النيك قالو وأحسن الشفاه وأشدها تهيجاً وأوفق مادق الأعلى منها وإحمرت ولطفت وكان فى الأسافل منها بعض الغلظ فإذا عض عليها إخضرت فإن القبله لهذه الشفه أحلى وأعذب وقالوا إن ألذ القبل قبله ينال فيها لسان الرجل فم المرأه ولسان المرأه فم الرجل وذلك إذا كانت المرأه نقية الفم طيبة الرائحه فإنها تدخل لسانها فى فم الرجل فيجد بذلك حرارة الريق وتسرى تلك الحراره والتسخين إلى ذكر الرجل وإلى فرج المرأه فيزيد شبقهما وغلمتهما ويقوى شهوتها فيزداد لونهما صفاءاً وحسناً.


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 27, 2014 8:49 am